تجربتي في استخدام القواميس

تجربتي في استخدام القواميس

عندما تستخدم القاموس للبحث عن معنى إحدى الكلمات التي لاتعرفها, ستجد أن كثيرا من الكلمات غير مدرجة به, يعود ذلك إلى أن القواميس تقدم الشكل الأساسي للكلمة أو جذرها, ثم تدرج الاشتقاقات المختلفة تحت جذرها, على سبيل المثال : تطرح الأفعال عموما في المصدر فإذا كنت تبحث عن معنى كلمة seen في قاموس إنجليزي, فستجدها تحت الفعل الأصلي see وستجد كلمة is و was تحت be .

غالبا ماتجد صعوبة في العثور على الكلمة التي تريدها إذا لم تكن تعرف جذر الكلمة التي أدرجت تحتها الكلمة التي تبحث عنها, تتمثل إحدى وسائل التغلب على هذه العقبة في شراء قاموس كبير يقدم الكلمات في أشكالها المتعددة, ويرشدك إلى الجذر المناسب لتجد معنى الكلمة التي ترغب في البحث عنها .

مثلا إن كنت قد بدأت تعلم اللغة الفرنسية فكيف لك أن تعرف بأن الكلمتين vais و va مدرجتان تحت الفعل aller ؟ و كيف ستعرف بأن الكلمتين suis و est توجدان تحت الكلمة etre ؟ وأن a و as توجدان تحت كلمة avoir ؟ إن لم تكن ملما باللغة بالدرجة الكافية فستحتاج إلى قاموس شامل ليساعدك ( تدرج بعض القواميس تصريفات الأفعال الشاذة في جدول بنهاية الكتاب, وأحيانا يستحق الأمر عناء البحث إذا كنت تشك في أن الكلمة التي تواجهك مشكلة فيها هي تصريف الفعل في زمن الماضي, كثيرا ماتكون مثل هذه الجداول مصدرا مفيدا ) .

يمكن أن تساعد بعض برامج الكمبيوتر المبتدئين في مواجهة هذه المشكلة, على سبيل المثال: تتيح برامج – ترانسبيرنت لانجودج – لتعليم اللغة للمستخدم أن ينقر أي كلمة في النص ليعرف تحت أي جزء من أجزاء الكلام تندرج هذه الكلمة (بمعنى هل هي إسم أم صفة أم فعل وما الى ذلك ) وأن يكتشف جذرها أو الشكل الذي يجدها به القاموس, يمكن أن يكون هذا جم الفائدة في المراحل الأولى من تعلم اللغة حين لاتكون قد تعلمت الكلمات بعد .

لقد قرأت في أحد الكتب بأن استخدام قاموس واحد في اللغات التي تستخدم رموزا مثل اللغة الصينية لن يكفي, مكتوب في ذلك الكتاب بأنك ستحتاج في البداية إلى قاموس الحروف الرومانية المعروفة, لكنك في النهاية ستحتاج الى البحث عن الحروف غير المألوفة التي لاتعرف أصواتها وستضطر إلى شراء قاموس تنظم فيه الحروف بحسب النمط أو عدد الحركات .

لاتفقد عزيمتك إذا وجدت صعوبة في البداية في العثور على ماتريد في القاموس, من الضروري أن تتحلى بالصبر في البداية, وتنتظر ريثما تبني بعض المعرفة الأساسية عن اللغة, فتجد على حين غرة أن كل شيء بدأ يتضح, وستجد ماتبحث عنه بشكل أكثر سهولة ويسرا, في الوقت نفسه استخدم مصادر أخرى بما فيها قسما القواعد النحوية والمفردات في كتابك الدراسي واستعن باصدقاء يتحدثون اللغة التي تريد تعلمها بشكل جيد .

عندما يكون لدينا صعوبة في ترجمة كلمة ما، ننتقل إلى القاموس لمعرفة معنى بعض الكلمات. كل هذا يحدث على النحو التالي: فتح القاموس إيجاد ترجمة الكلمة، ثم إغلاق القاموس. هذه الطريقة مناسبة إذا كنت بحاجة إلى فهم معنى الكلمة، ولكنك لن تتذكرها فيما بعد. لأنه مامن شيء يرسخ تلك الكلمة في رأسك, وإذا ما أردت أن تترسخ تلك الكلمة في عقلك فيجب أن تبحث في ترجمتها وماتعنيه حقا.

عندما تبحث في القاموس يمكنك مراعات الأشياء التالية حول الكلمة التي تحث عنها :

  • مرادفات لهذه الكلمة synonyms
  • المتضادات لكلمة antonyms
  • عبارات مع كلمة collocations
  • النطق ومشتقاته pronunciation قد يكون للكلمة اثنين، وثلاثة مشتقات أخرى
  • استخدام كلمة usage في بعض الأمثلة، والإنشاءات، والتصميمات، الخ 
  • يستخدم مؤشر معين عما إذا كانت الكلمة تستخدم للسكون أو الجماد 

أي قاموس تختار؟ هنا سوف تعتمد على مستواك في اللغة التي تدرسها في الوقت الحالي، ومستوى اللغة التي ترغب في تحقيقه مع مرور الوقت، وعدد الساعات التي يمكن أن تكرسها لتعلم هذه اللغة، وكذلك أنواع من التدريب — بشكل فردي، في المنزل أو في الدورات والخ . ولكن ينبغ أن يتم كل هذا جدية ومسؤولية.ولا أحد سيخبرك بأن القواميس لن تساعدك في التقدم في تعلم اللغة التي تريد فقط إسأل من يدرسون اللغات في الجامعات وسيخبروك بعدد القواميس لديهم.