بعض المفاهيم الحديثة والمختصرة عن كوننا

بعض المفاهيم الحديثة والمختصرة عن كوننا


ان النظريات التي تشرح لنا كيفية نشأت الكون وطريقة عمله كثيرة للغاية وفي كل مرة يخرج مجموعة من العلماء نظريات جديدة تشرح آلية تشكل الكون وطريقة عمله، في هذا المقال سنتناول احدث المفاهيم المتعلقة بالكون وهي كالآتي :

1_ Superfluid spacetime
الزمن فائق الميوعة
2_ Small Universe
الكون الصغير
2_ Mond
الديناميكا المعدلة
4_ Sterile Neutrinos
النيوترونات العقيمة
5_  Clashing branes
البرينات المتشابكة

1- الزمكان فائق الميوعة:


يعتبر من النظريات الجديدة والغريبة بعلم الكون تفترض ان الزمان والمكان بالأصل مواد ذات ميوعة فائقة يعني ان المادة تتصرف مثل السوائل لكن في درجة اللزوجة توصل للصفر تقريبا وتستطيع ان تبين قدرتها على الحركة الذاتية وتتحدى بشكل واضح قوى الجاذبية والتوتر السطحي بحيث يتدفق بدون ان يتعرض لقوة الاحتكاك ثم تفترض انه بحالة دوران الكون فهذه المواد المكان والزمان سوف تتكاثر بشكل دوامات حلزونية وتصير هذه الدوامات على شكل بذور لهياكل مجرات جديدة وتفترض ان الكون يمكن ان يولد من انهيار نجم ومجموعة المواد النجمية والمكان فائق الميوعة الناتجتين من الانهيار هم اللذان تسببوا بانتاج المادة المظلمة وهي نفسها القوة التي تحفز التسارع وتسببت بتمدد الكون الذي نراه اليوم ..

2- الكون الصغير :


اليوم نستطيع أن نلاحظ الخلل الغريب بنمط البقع الموجودة بالخلفية الكونية المايكرويفية وبعد ان ركز العلماء عليها بتلسكوباتهم تفاجئوا بوجود بقع اكبر من المعتادة وهنا تبين ان توزيع موجات المايكرويف بداخل الكون غير منتظمة ومتكتلة على شكل اجزاء، التفسيرات التي طرحها بعض العلماء لهذا اللغز هو ان الكون اصلا صغير لدرجة اذا رجعنا بالزمن ونشهاد كيف تكونت هذه الخلفية سوف نرى ان حجمها اكبر من ان يستطيع الكون نفسه ان يحتويها الا ان الفراغ يلتف حول نفسه بطريقة معينة هنا ستدخل بصدمة وستتوضح عندك صورة ان الكون عبارة عن انبوب ينتهي بنهاية ضيقة والجهة الثانية ستكون واسعة مثل البوق تقريبا وانحناء الفضاء المتقوس للخلف بهذا النموذج سيتسبب بتمدد هذه البقع المايكرويفية الصغيرة وتتحول من شكل دائري لشكل بيضوي مثل الذي رصده العلماء بالتلسكوبات اليوم ..

3- الديناميكا المعدله : 


هذه النظرية تقول انه من الممكن ان المادة المظلمة هي شيء غير حقيقي اصلا او تكون مجرد اسم مضلل للسلوك الشاذ للجاذبية مثلا واحدة من هذه النظريات اسمها ديناميكا نيوتن المعدلة هذه تقول ان الجاذبية تتلاشى بالسرعة التي تفترضها النظريات التي نملكها يمكن ان تكون الجاذبية الأقوى هي التي تقوم بدور المادة المظلمة وتربط المجرات والقطاعات الكونية مع بعضها وظهرت بعدها صيغة جديدة من هذه النظريات تتفق مع نسبية اينشتاين وشتعلت هذه الفكرة من جديد على الرغم انه من الممكن ان تكون غير متفقة مع نمط البقع الموجودة بالخلفية الكونية المايكرويفية التي شرحت عنها بالنقطة السابقة ..

4- النيوترونات العقيمة :


هذه تقول ان المادة المظلمة تتكون من جزيئات مراوغة يصعب ان نحصل عليها اسمها النيوترونات العقيمة هذه الجزيئات افتراضيا اثقل من النيوترونات العادية وتستطيع ان تتفاعل مع مواد اخرى لكن من خلال قوى الجاذبية وهذا يجعل عملية اكتشافها شبه مستحيل ويمكن لهذه الجزيئات ان تملك خصائص مناسبة حتى تكون مادة مظلمة أولية تهتز بسرعة تصل لعدة كيلومترات بالثانية الواحده حتى تشكل تكتلات اكبر من المادة المظلمة وهذا ما نلاحظه اليوم ويمكن انها هي التي ساعدت النجوم والثقوب السوداء على ان تتشكل اثناء نشأة الكون ..

5- البرينات المتشابكة :


هذه تقول انه يمكن ان يكون كوننا عبارة عن غشاء يطفو بالفضاء ذو أبعاد اكثر من الابعاد التي نعرفها حسب النظرية الفرعية المشتقة من نظرية الأوتار اسمها braneworld هذه النظرية تشرح الابعاد بالفضاء وتقول ان الجاذبية تستطيع ان تصل لهذه الأبعاد بسهوله لكن نحن باقين محبوسين داخل كوننا الخاص بينه بأبعاده الثلاثة التي نعرفها اليوم هذا الbrane عبارة عن كيان يحتوي على مجموعة ابعاد مشابهة للتي انذكرت بنظرية الأوتار ويكون متمثل بداخل وتر واحد وبحالة كوننا يحتوي على ثلاثة أبعاد وتكمل النظرية شرحها عن كيف ان الانفجار العظيم نتج من اصطدام كوننا بكون اخر وبعدها تكررت هذه الاصطدامات بين الأكوان المختلفة بحيث انتجت انفجارات عظيمة غيرها بين كل فترة اذا كان هذا النموذج حقيقيا هذا يعني ان الكون سيكون خالدا وماله نهاية..